الرئيسية / الفيديوهات / ننشر بالفيديو| تسريب "البرادعى" وسامى عنان.. وقنديل: التسريب تم برعاية "السيسى"

ننشر بالفيديو| تسريب "البرادعى" وسامى عنان.. وقنديل: التسريب تم برعاية "السيسى"

ننشر بالفيديو| تسريب البرادعى وسامى عنان.. وقنديل: التسريب تم برعاية السيسى

 

عقب قيام ثورة الخامس والعشرين من يناير، ووقوف الثوار فى وجه جهاز أمن الدولة (الأمن الوطنى حاليًا)، واقتحام مقراته، التى دخلتها الاستخبارات الحربية قبلهم وحصلت على جميع التسجيلات والملفات، وقامت بعدها بتبنى نفس الدور وأشرفت على كل الأعمال الغير قانونية التى كان يمارسها الجهاز ومازال.

فالتسريب الذى نشره الإعلامى الموالى للنظام أحمد موسى، للدكتور محمد البرادعى والفريق سامى عنان، يؤكد ذلك، فانتفاضة إعلام النظام معروفة قبل خروج أى جهة لفضح ما حدث، ولنا فى فيلم العساكر خير دليل على ما حدث حينها.

فما عرضه موسى من تسريبات لمحمد البرادعي هو فضيحة بكل المقاييس لدولة العسكر التي ظهرت على الملأ بوجهها القبيح تواجه خصومها بما تمتلكه من أكبر اختراق للقانون والحياة الشخصية للمواطنين، وأظهر العسكر مصر كدولة مجرمة تقوم بالتنصت على هواتف المواطنين دون سند من قانون.

وقد عرض موسى تسريبًا صوتيًا لمكالمة هاتفية بين الدكتور محمد البرادعي والفريق سامي عنان رئيس أركان القوات المسلحة في ذلك الوقت، أمس السبت، من خلال برنامجه “على مسئوليتي” على فضائية صدى البلد، وذلك أثناء أحداث ثورة  يناير.

وبدأ الحديث: البرادعي: أيوه يا سيادة الفريق ازي حضرتك عامل إيه.. ربنا يطلعنا من الموقف اللي إحنا فيه.

البرادعى: بقول لحضرتك إيه أنا كان عندي اجتماع النهاردة مع شباب الائتلاف، وكنا بنتكلم عن المشكلات والكلام ده والأوضاع الأمنية وموضوع ميدان التحرير والاعتصامات، وكان المطلب الرئيسي إقالة الوزارة كشرط لعدم تصعيد التظاهرات، ومنها الجمعة القادمة.

عنان: طب إنت مقدرتش تقنعهم أن الوزارة الحالية لا بد أن تحصل على فرصتها كاملة، ولكن يا دكتور “برادعي” وزارة الفريق شفيق ليس عليها أي سلبيات حتى الآن.. وبعدين لو كان على أن شفيق كان في عهد الرئيس مبارك فالكل كان في عهد الرئيس مبارك.

البرادعي: سيادة الفريق دول كانوا بيتكلموا في حاجات تانية محاكمات عسكرية، وما إلى ذلك، ولكني استطعت أن أغلق هذا الملف، يعني الموضوع دلوقتي رئيس الوزاراء و5 وزراء آخرين لا بد من إقالتهم، منهم الفريق شفيق و4 أو 5 منهم وزير الداخلية ووزير الخارجية.

البرادعى: رأيي الشخصي إننا نجيب وجه جديد زي “عصام شرف أو أحمد جويلي” يشعرهم أن الرئيس مبارك ورجاله غادروا الموقع، على الرغم من أنهم يشيدون بالفريق شفيق.

البرادعى: لا دا سقفهم بس هما ليهم مطالب تانية، وقلنا لهم لما يحصل انتخابات تتصرفوا، زي أمن الدولة ومحاكم عسكرية، ودا السقف بتاعهم بالنسبة للاعتصامات والاعتقالات والانتخابات.

عنان: دى بتاعة الدستوريين والقانونيين اللي بيحطوها وقالوا لا، لازم البرلمانية قبل الرئاسية قانونًا ودستوريًا.

البرادعى: أنا خايف لو عملنا البرلمان الأول قبل الانتخابات يجي دستور يا سيادة الفريق 50% عمال وفلاحين وستات وحيجي دستور مشوه بصراحة، أنا ميهمنيش البرلمان الرئاسي.. الدستور طبقًا للمجلس القديم حيكون مشوه، مش عايزين دستور بالتعيين، ونسيب للبلد دستور جيد والمستقبل للشباب .البرادعى: عاوزين نضمن دستور سليم.. شكرا لحضرتك.

ومن جانبه، علق الدكتور محمد البرادعى على التسريب، من خلال تدوينة عبر تويتر، بقوله: ‏تسجيل وتحريف وبث المكالمات الشخصية ” إنجاز” فاشي مبهر للعالم. أشفق عليك يا وطني.

وفى سياق متصل كشف، الكاتب الصحافي وائل قنديل -رئيس تحرير صحيفة العربي الجديد-، عن مصدر التسجيلات والتسريبات، التي اذاعتها القنوات الفضائية الموالية للنظام الحاكم في مصر.

وقال “قنديل”:  “لمن يسأل عن مصدر التسجيلات والتسريبات: كان مديراً للمخابرات الحربية، والتي استولت على أرشيف “أمن الدولة” بالكامل”.

أضاف عبر تدوينة ساخرة، قال فيها “من ترجح أن يكون وراء تسريب المكالمات المسجلة:
١- بلحة
٢- عسلية
٣- أيزنهاور”

من جانبه، اعتبر المحامي طارق العوضي أن تسريب مكالمة تجمع بين أي شخص وسامي عنان العسكري الكبير تهديدا وخطرا كبيرا لأمن مصر القومي، مطالبًا في تصريحات صحفية اليوم الأحد، المدعي العسكري للتحقيق الفوري في تلك الواقعة المخيفة. وقال أن هذه المكالمة وحدها تؤكد اختراق المؤسسة العسكرية

وطالب المحامي الحقوقي طارق العوضي المدعي العام العسكرى بالتحقيق في واقعة تسجيل ونشر مكالمات خاصة برئيس أركان حرب القوات المسلحة السابق الفريق سامي عنان، والتي بثها “أحمد موسى” عبر برنامجه “على مسؤليتي” المذاع على قناة صدى البلد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*