الرئيسية / أخبار مصر / لانعدام الأمن.. مقتل أمين شرطة ومجند بتبادل اطلاق نار بأسيوط

لانعدام الأمن.. مقتل أمين شرطة ومجند بتبادل اطلاق نار بأسيوط

مشاجرة بالسلاح الآليويتواصل مسلسل نزيف الدماء اليومي ومقتل ضباطنا وجنودنا بأنحاء البلاد إما برصاص مجهولين، أو ارهابيين، أو بحوادث اهمال متعمد بانقلاب سياراتهم أو بحوادث سير لاتتوقف، وذلك منذ الانقلاب العسكري على الشرعية واستيلاء الخائن الفاشل “عبد الفتاح السيسي” والمجلس العسكري على السلطة بالبلاد بقوة الدبابة بعد الاطاحة بالنظام الشرعي المنتخب للدكتور “محمد مرسي” أول رئيس مدني منتخب بتاريخ مصر.

فقد قتل أمين شرطة ومجند بمحافظة أسيوط، اليوم الأربعاء، خلال اشتباكات مع عناصر مسلحة من الخارجين على القانون في حملة أمنية بقرية نجع سبع التابعة لمركز أسيوط.

وقد تلقى الانقلابي مدير أمن أسيوط، إخطارًا من غرفة عمليات النجدة يفيد مقتل أمين شرطة ومجند بقوات أمن أسيوط خلال اشتباكات مع خارجين عن القانون من إحدى العائلات بقرية نجع سبع التابعة لمركز أسيوط.

وطاردت قوات أمن الانقلاب الهاربين وحاصرت بعض المنازل التي يختبئ بها بعض أفراد العائلة وبادلتهم إطلاق النيران.

كانت مجموعة قتالية من قوات أمن الانقلاب بأسيوط بالتعاون مع ضباط مباحث مركز أسيوط، شنت حملة مكبرة لضبط الخارجين عن القانون والهاربين من أحكام بقرية نجع سبع التابعة لمركز أسيوط اليوم، وعلى الفور أطلق بعض المطاردين النيران على قوات الشرطة التي بادلتهم إطلاق النيران، الأمر الذي أدى إلى مقتل أمين شرطة ومجند، وتم نقلهما على الفور إلى مشرحة مستشفى أسيوط الجامعى.

ولا زالت قوات الشرطة تطارد بعض الهاربين، وألقت القبض على بعض الأشخاص.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *