الرئيسية / أخبار مصر / شاهد: ماذا قال الجمهور لداود أوغلو بعد مغادرة منصبه؟

شاهد: ماذا قال الجمهور لداود أوغلو بعد مغادرة منصبه؟

 

على الرغم من أن رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو كان موجها حديثه للأتراك أمس الأحد في كلمته التي ودع فيها منصبه كرئيس للحكومة ولحزب العدالة والتنمية، إلا أن كثيرا من الجمهور العربي تفاعل مع تلك الكلمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وكتب المئات تعليقات على الصفحة الرسمية لقناة الجزيرة مباشر على موقع فيسبوك يحيون في أغلبها داود أوغلو .

 

وخاطب أوغلو جماهير الحزب الأحد قائلا: “أريد أن أغادركم وقد سامحتموني أمام الله تعالى. هل تشهدون على أنني قد خدمت هذا الوطن؟ هل تشهدون على أنني عملت ليل نهار من أجل تركيا وشعب تركيا؟”

 

وجاءت تعليقات الجمهور على الصفحة الرسمية لقناة الجزيرة مباشر على موقع فيسبوك متنوعة ومنها.

 

Sun Set

 

يكفي أنك حافظت على وطنك وسلامة شعبك وهذا يكفي بأن تكون إنسانا ورجلا في زمن قل فيه الرجال في زمن عرفنا إجرام الحكام فهنيئا لك ما صنعت.

 

أبو أحمد

 

أعتقد أنه سيأتي يوم سيكون هذا الرجل له شأن عظيم وسيقود سفينة الإسلام.

 

بابكر الشريف

 

نعم الرجل ونعم القائد نموذج يحتذى به في حب الوطن صاحب مشروع إسلامي جعله الله في ميزان حسناتك

 

Yassine Mourid

 

نحن لسنا أتراك ونشهد لكم أنكم خدمتم تركيا بكل تفان وبأيد بيضاء.. بلادكم تتقدم لأن فيها رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ولم يبدلوا تبديلا.

 

هنيئا لتركيا برجالها.

 

Eqab Kittaneh

 

تستحق كل الاحترام والتقدير

 

كم هي بلادنا تحتاج لأمثالك.. لو انهم يأخذون ما لدينا ويعطوننا إياك

 

حفظ الله تركيا وقيادتها.

 

 الناصر محمد بن قلاوون

 

هؤلاء أبناء أمه تريد لأمتها العزة والسلامة. اللهم ارزقنا في مصر بقادة مثلهم اللهم آمين نعم الخلق أنتم بارك الله عليكم وأثابكم الله على ما فعلتموه لأمتكم.

 

Anis Boukhris

 

كل المسلمين في العالم يحبونك ويحترمونك وما زلت تعمل في صالح تركيا العزيز والأمة وبارك الله فيك وفي والديك.

 

Christian Balid

 

الله يحفظك ويطول في عمرك ويديمك بالصحة والعافية والسلام والأمان لتركيا والشعب التركي بإذن الله. إن شاء الله حكام العرب يتعلموا منهم  إخلاصهم إلى دينهم وبلادهم وشعبهم. اللهم فرج على سورية وبلاد المسلمين يا رب.

 

 أبو محمد يوسف

 

 الآن عرفت سر تقدم وازدهار تركيا في جميع المجالات لأنه يحكمها رجال يخافون الله أولا ولا يحبون المناصب والكراسي. يا ريت حكام العرب يتركون مناصبهم وكراسيهم دون إراقة دماء الآلاف من شعوبهم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*