الرئيسية / أخبار مصر / سلطات العسكر تواصل الإخفاء القسرى لثلاثة طلاب منذ شهر

سلطات العسكر تواصل الإخفاء القسرى لثلاثة طلاب منذ شهر

سلطات العسكر تواصل الإخفاء القسرى لثلاثة طلاب منذ شهر

تواصل سلطات الانقلاب بأسوان إخفاء “أحمد عبدالحكيم علي محمد” الطالب بالفرقة الرابعة بكلية آداب جامعة أسوان، لليوم 32 منذ أن تم اختطافه من محل عمله فى الأول من أكتوبر المنقضى، واقتياده لمكان غير معلوم لأيٍ من ذويه أو محاميه، فى جريمة ضد الإنسانية.

وذكر مرصد طلاب حرية اليوم -عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك- أن أسرة الطالب أكدت تقدمها بالعديد من الشكاوى والتلغرافات للجهات المعنية دون أى استجابة أو تعاطٍ ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.

وحملت أسرة الطالب سلطات الانقلاب المسئولية الكاملة عن حياة نجلهم، وناشدت المنظمات الحقوقية المحلية والدولية بالتدخل واتخاذ الإجراءات التى من شأنها رفع الظلم الواقع على نجلهم وتوثيق الجريمة.

أيضا قالت التنسيقية المصرية للحقوق والحرية أنه وبعد 43 يوما على اختطاف “محمد مبارك أبوالحمد عطيتو” حاصل على بكالريوس تجارة خارجية إنجليزي و”علي سعيد علي عطيتو” الطالب بمعهد الألسن والمقيمين بالقاهرة تواصل سلطات الانقلاب جريمة الإخفاء القسرى لهما وترفض عن مكان احتجازهما.
 
كان شهود العيان قد أكدوا اختطافهما من قبل سلطات الانقلاب ظهر يوم الثلاثاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٦، من شقه إيجار بـ شاررع عزة في منطقة البوسيت بمطروح، التي يقضيان بها عطلتهما مع بعض زملائهم التى قامت بغلق الشقة وتشميعها بعد أن قبضوا على كل من كان فيها، واقتيادهم جميعاً لجهه غير معلومة، ولا يعلم ذووهم أو محاموهم مقر احتجازهم حتى الآن.

ورغم تقدم أسر الشباب بتليغرافات للنائب العام ورئيس النيابة الكلية فى مطروح، وبلاغ لرئيس النيابة الجزئية بتفتيش مقر الأمن المركزى، وهو المكان المشتبه احتجازهم فيه لم يتم التعاطى مع شكواهم، استمرارا للجرائم التى لا تسقط بالتقادم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*