الرئيسية / أخبار مصر / براءة أمين الشرطة “السني” من قتله 18 متظاهراً سلمياً بجمعة الغضب بالزاوية الحمراء

براءة أمين الشرطة “السني” من قتله 18 متظاهراً سلمياً بجمعة الغضب بالزاوية الحمراء

%d8%a3%d9%85%d9%8a%d9%86-%d8%b4%d8%b1%d8%b7%d8%a9-%d9%85%d8%ad%d9%85%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%86%d9%8a-%d9%82%d8%a7%d8%aa%d9%84-%d8%ab%d9%88%d8%a7%d8%b1-25-%d9%8a%d9%86%d8%a7%d9%8a%d8%b1شمخة جديدة كبرى من شمخات قضاء الانقلاب الفاسد الظالم بحق ثوار 25 يناير..

فقد قضت محكمة النقض، برفض الشق الموضوعي في الطعن المقدم من النيابة العامة ضد أمين الشرطة بقسم الزاوية الحمراء محمد إبراهيم عبدالمنعم، الشهير بـ«محمد السني »، وأيدت حكم جنايات القاهرة الصادر ببراءته من تهمة قتل المتظاهرين يوم جمعة الغضب 28 يناير 2011.

كانت محكمة الجنايات قضت ببراءة المتهم، مستندة إلى ما قدمه دفاعه من مستندات احتوت على صور فوتوغرافية تبين حرق القسم بأكمله وسرقة السلاح وتهريب المساجين، وكذلك مقتل أمين الشرطة عبدالله هريدي، ونائب المأمور عبدالله مخيمر، للتعدي عليهما خلال الأحداث، كما دفع بانعدام نية القتل أو الشروع فيه، وشيوع الاتهام.

وذكرت النيابة العامة في التحقيقات أن المتهم أطلق النار مباشرة وتعمد قتل المتظاهرين رغم كونهم سلميين لا يحملون أسلحة، ما أدى إلى مقتل 18 شخصًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*