page contents
الرئيسية / أخبار مصر / اغلاق المتاحف الأثرية بمصر بسبب انهيار السياحة

اغلاق المتاحف الأثرية بمصر بسبب انهيار السياحة

انهيار السياحة بمصرتضررت السياحة المصرية، التي تعد دعامة أساسية للاقتصاد، على نحو هائل منذ ثورة 30 يونيه والتي فوضت العسكر بالانقلاب عسكرياً على النظام الشرعي المنتخب للرئيس “مرسي”، تاركةً العديد من المواقع التاريخية الشهيرة في مصر، من أهرامات الجيزة وحتى وادي الملوك في الأقصر، تعاني انخفاض أعداد زوارها الأجانب.

وزير الآثار المصري، خالد العناني، قال بحسب ما نقلت صحيفة إكسبرس البريطانية إن لدينا 20 متحفاً أغلقت منذ ثورة 25 يناير، فليس لدينا موارد مادية لتشغيلهم”.

ومن المنوط بوزارة الآثار تغطية نفقاتها ذاتياً، وليس من المفترض أن تتلقى تمويلاً من ميزانية الدولة.

ولكن؛ في حين أن الوزارة قد حققت ربحاً يبلغ 12.5 مليار دولار خلال عام 2010، تراجع دخلها بحلول 2015 إلى 30 مليون دولار تقريباً.

وأضاف العناني “إننا نحقق ربحاً يفوق بقليل 20 مليون جنيه في الشهر، في حين إنني أضطر لدفع رواتب تبلغ 80 مليون جنيه شهرياً”.

ويرى العناني إنه بدون انتعاش حركة السياحة، لن تحقق أي من مشروعاته الجديدة التي تشمل تقديم متاحف ومواقع أثرية مفتوحة لساعات عمل ممتدة، الأثرَ المرغوب
ولن يتحقق الأثر المرغوب كذلك من إعادة فتح مجمع هرم أوناس، الذي بناه الملك أوناس، وهو الحاكم التاسع والأخير بالأسرة الخامسة في الدولة القديمة بمنتصف القرن 24 قبل الميلاد، وقد أُغلق منذ 1998 خوفاً من التزاحم، وأعاد العناني افتتاحه في مايو الماضي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *